نعتذر عن عدم استقبال الزيارات للمجموعة التراثية مؤقتاً لأسباب الصيانة.


المجموعة التراثية


historyHead.jpg

تُسهم المجموعة التراثية بطريقة فريدة في إثراء المشهد الثقافي لدولة قطر. وكان الشيخ حسن بن محمد بن علي آل ثاني قد وضع النواة الأولى لهذه المجموعة في بداية الثمانينات من القرن الماضي، وتمثّل هدفه الأساسي من إنشائها في توفير مصادر تاريخية قيِّمة وثرية عن دولة قطر من بينها كتابات الرحالة والمستكشفين ممن حطّوا رحالهم في منطقة الخليج العربي. وقد تطوّرت هذه الرؤية لتشمل نفائس ونوادر المؤلفات والمخطوطات ذات الصلة بالحضارة العربية والإسلامية.

وفي عام 2000 أصبحت المجموعة تحت إدارة المجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث، وفي عام 2006 انتقلت المجموعة تحت مظلة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع. وفي عام 2011 أصبحت المجموعة جزءاً أساسياً من مكتبة قطر الوطنية. وتجري الإعدادات حالياً لنقل هذه المجموعة الفريدة إلى المكان الذي صُمم خصيصاً لها ضمن مبنى المكتبة الوطنية الجديد في المدينة التعليمية حيث ستحتل مركزاً مرموقاً تستحقه بجدارة.

وتضم هذه المجموعة المتنامية باستمرار كتباً ومجلات بلغات أوروبية عدة ومواداً مطبوعة باللغة العربية يعود تاريخها إلى بدايات دخول الطباعة إلى العالم العربي وتشمل هذه المواد كتباً ودوريات ومجلات وصُحف. كما تضم المجموعة خرائط ومُجَسَّمَات للكرة الأرضية وأدوات ومُعدات خاصة بالرحالة ومجموعة من الصور القديمة للمنطقة وشعوبها. الجدير بالذكر أن المجموعة التراثية تحتوي على ترجمات لاتينية لبعض الكتب العربية القديمة ويعود تاريخ هذه الكتب المترجمة إلى القرن الخامس عشر الميلادي حينما بدأت الطباعة بالظهور في أوروبا، وتعتبر هذه الكتب من ضمن أندر وأثمن المواد في المجموعة.

إلى أعلى الصفحة