الأطفال يحتفلون بالقرنقعوه في مكتبة قطر الوطنية

Garangao 2019

في أجواء تراثية قطرية متميزة، شهدت مكتبة قطر الوطنية بتاريخ 18 مايو إقبالًا كثيفًا من القطريين والمقيمين للمشاركة في احتفالية القرنقعوه في المكتبة التي توافق منتصف شهر رمضان الكريم، وتعدُ مناسبة خاصة في قطر تنتشر الاحتفالات بها في كل أرجاء البلاد.

وبهذه المناسبة حضر الأطفال من المواطنين والمقيمين لمبنى المكتبة مرتدين الأزياء القطرية التقليدية الملونة، وشاركوا في سلسلة من الأنشطة الاحتفالية الحافلة بالبهجة والمرح التي تضمنت إنشاد أغاني القرنقعوه بالإضافة إلى إطلاق العنان لإبداعهم في أنشطة الأشغال اليدوية والفنية.

وعلقت السيدة نور جيهان، أخصائي المعلومات في المكتبة، بقولها: "تحرص فعاليات المكتبة خلال شهر رمضان على مخاطبة المشاعر الإيمانية لأفراد المجتمع والحث على التفكر وتعزيز التفاهم من أجل حفظ تراثنا لأجيال المستقبل. لطالما كانت احتفالية القرنقعوه من المناسبات التقليدية الخاصة للمجتمع القطري، وتهدف المكتبة من خلال تنظيم هذه الفعالية إلى إحياء عادات المجتمع التراثية والحفاظ عليها واستمرارها خاصة لدى الأطفال".

تضمنت الاحتفالية أيضًا نشاط تصميم علبة القرنقعوه، حيث عرضت الفنانة سمر سعيد كيفية تصميم وصناعة علبة القرنقعوه التي ملأها الأطفال بالحلويات والمكسرات، واصطحبوها معهم لمنازلهم كهدية رمزية تذكارية.

تقول إيمان الشيخ التي حضرت الفعالية مع ابنتها: "إنني سعيدة بالمشاركة في احتفال القرنقعوه اليوم في المكتبة، وقد أعجبني حسن التنظيم، وابنتي كانت مبتهجة وفرحة للغاية. إنني أحرص على زيارة المكتبة باستمرار حتى تتفاعل ابنتي مع الأطفال الآخرين وتتعلم منهم".

أما صفوى راشد، التي حضرتك مع ولديها، فقد قالت: "تختلف أجواء الاحتفال بالقرنقعوه في المكتبة تمامًا عن المنزل أو مع الأقارب.  وعادة أحظى وأطفالي بتجربة مختلفة عندما نزور المكتبة، وأنصح العائلات على اصطحاب أبنائهم للمكتبة والحرص على حضور الفعاليات التي تنظمها".