بمناسبة الافتتاح الرسمي في أبريل مكتبة قطر الوطنية تنظم باقة متميزة من الفعاليات والمحاضرات العامة

image
الفعاليات تتضمن محاضرات وندوات نقاشية وورش تدريبية ومعارض

تحتفل مكتبة قطر الوطنية، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، بافتتاحها رسميًا، بتنظيم باقة متنوعة من الفعاليات العامة على مدار أسبوعين في النصف الثاني من شهر أبريل، تتضمن العديد من المحاضرات والندوات النقاشية والمعارض والورش التثقيفية والتدريبية، بهدف إبراز الدور القيادي للمكتبة في نشر المعرفة، والحفاظ على التاريخ والتراث في دولة قطر ومنطقة الخليج العربي وما حولها.

في 17 أبريل، يبدأ المعرض الألماني القطري، الذي يسلط الضوء على تاريخ الحكايات الشعبية والقصص العربية والألمانية، وكيف تأثرت ببعضها، حيث يُقدِّم المعرض بعض الأنماط الحديثة لسرد القصص في قطر وألمانيا، وبعض القصص الألمانية والقطرية المعاصرة التي استلهمت مضمونها من حكايات "ألف ليلة وليلة" ومن قصص الأخوين "غريم" الخيالية. .

وفي اليوم نفسه، يَفتَح المعرض الأول للمكتبة التراثية أبوابه ليطلع جمهور المكتبة على مجموعة واسعة من المقتنيات التي توضح انتشار العلوم والمعرفة خلال الحقب المختلفة من التاريخ الإسلامي، وتوثق التفاعل بين العرب والغرب على مر القرون. ويحتوي المعرض على كُتب ومخطوطات تراثية وصور وخرائط تاريخية ومجسمات قديمة للكرة الأرضية، وغيرها من المواد التي تحكي مقتطفات من تاريخ دولة قطر وتاريخ العلوم العربية الإسلامية والأدب العربي وكتابات الرحالة الذين زاروا المنطقة، وغيرها من الموضوعات.

وفي مساء اليوم نفسه، تستضيف المكتبة نخبة من الصحفيين وخبراء المكتبات والأكاديميين في الندوة النقاشية الأولى بعنوان "الحقيقة تُهمُّنا جميعًا: عصر الأخبار المُزيَّفة"، حول أساليب استخدام الأخبار المُزيَّفة في المشهد السياسي الراهن لتحقيق أهداف سياسية، وما يمكن فعله إزاء ذلك.

وضمن فعاليات الاحتفال بالافتتاح الرسمي، ستُطْلِق مكتبة قطر الوطنية "نادي الكتاب للمكفوفين"، وهو مشروع فريد من نوعه يتيح للمكفوفين فرص متكافئة في استخدام خدمات المكتبة والاطلاع على مصادرها المعرفية.

وفي 18 أبريل، وبالتزامن مع افتتاح المعرض الرقمي الأول لمكتبة قطر الوطنية، سيُلقي ديفيد ماكاندليس، الصحفي ومهندس البيانات المتخصص في عرض المعلومات، محاضرة بعنوان "جمال المعلومات: جولة في بيانات الكون".

وحول أهمية هذه الفعاليات، علقت الدكتورة سهير وسطاوي، المدير التنفيذي لمكتبة قطر الوطنية بقولها: "من أهم أهدافنا في المكتبة مساعدة أفراد المجتمع على صقل مهارات التفكير النقدي في البحث عن المعلومات التي يحتاجونها والاستفادة المثلى منها. وتمثل الندوة النقاشية الأولى حول الأخبار المُزيَّفة ومحاضرة "جمال المعلومات" فرصة سانحة لكل المهتمين للإلمام بالقضايا والتحديات والفرص المهمة التي تواجهنا في عصر يتيح لنا الوصول لكم هائل من المعلومات بلا قيود أو حدود".

وفي 19 أبريل، يلقي الدكتور عصام حجي، وهو عالم متخصص في الفضاء بجامعة جنوب كاليفورنيا وباحث مشارك في مشروع المركبة الفضائية "روزيتا" بوكالة ناسا الأمريكية، محاضرة عامة يتحدث فيها عن القوى الطبيعية التي تحدّد معالم البيئة في قطر، ودورها المهم في تشكيل الحياة فيها في الماضي والحاضر والمستقبل. وفي مساء اليوم نفسه، ستُقدم أوركسترا قطر الفلهارمونية مجموعة من المعزوفات الموسيقية ضمن سلسلة حفلاتها الدورية بعنوان "الفلهارمونية في المكتبة".

وخلال الفترة من 22 إلى 25 أبريل، تُعقد فعاليات "أسبوع العمارة التقليدية في الخليج" وهو معرض ومؤتمر من تنظيم مكتبة قطر الوطنية"، وفعالياته مفتوحة للجمهور.  ويُفتتح أسبوع العمارة التقليدية بمحاضرة بعنوان "العمارة التقليدية في قطر" تلقيها الدكتورة كلير هاردي جيلبرت، كبيرة الباحثين بالمركز الوطني للبحوث العلمية في باريس، وعضو البعثة الفرنسية الأثرية إلى قطر بين عامي 1985 و1986، وتتحدث فيها عن ملامح العمارة التقليدية في قطر، وسيسبق هذه المحاضرة افتتاح معرض للصور التاريخية لمباني مدنية ودينية وعسكرية في قطر تم التقاطها خلال البعثة المذكورة، واقتنتها المكتبة مؤخرًا.. أما المؤتمر فينعقد بمشاركة نخبة من خبراء ومهندسي العمارة من قطر ودول المنطقة والعالم ويهدف لمناقشة قضايا العمارة في الخليج العربي وملامحها التقليدية والتعرف على سماتها ومراحل تطورها وتأثيرها.

كما تدعو المكتبة أفراد المجتمع لحضور أمسية "تأمُّل النجوم في المكتبة" في مساء 26 أبريل، حيث سيعرض موظفو المكتبة التراثية مخطوطات نادرة حول علم الفلك، وستُنصب مجموعة من المناظير والتلسكوبات خارج المكتبة ليتسنى للجمهور من خلالها مشاهدة القمر وغيرها من الأجرام السماوية.

وفي 29 أبريل، سيقدم كريستوفر ألاريو، أخصائي الخرائط التاريخية بالمكتبة، والدكتور جيمز أونلي، مدير شؤون الأبحاث التاريخية والشراكات بمكتبة قطر الوطنية، محاضرة عن الموقع الجغرافي لشبه جزيرة قطر في الخرائط التاريخية القديمة ، كما يناقش الدكتور روبرت كارتر، عالم الآثار في كلية لندن الجامعية قطر والخبير في دراسات الخليج العربي، ما يمكننا استخلاصه من هذه الخرائط من معلومات بشأن المناطق العمرانية القديمة في قطر.

وأخيرًا في 2 مايو، يلقي السيد ماركوس فريزر، الأمين الفخري للمخطوطات والمنمنمات الإسلامية والهندية في متحف فيتزويليام، كامبريدج، محاضرة حول "نشأة وتاريخ مخطوطة المصحف الأزرق"، الذي تمتلك المكتبة أوراقًا مخطوطة منه، ويعتبر واحدًا من أقدم النماذج البديعة للمخطوطات الإسلامية.

تقول السيدة عائشة الأنصاري، رئيس قسم المجموعة التراثية: "نحن سعداء بإتاحة الفرصة للزائرين للتعرف عن قرب على كنوزنا ومقتنياتنا القيمة في المكتبة التراثية التي تبرز عراقة ماضينا المجيد، وعظمة تراثنا العربي والإسلامي وتنوعه وعمقه، وملامح التقائه وتفاعله الإيجابي مع الثقافات الأخرى".

كما تُنظم المكتبة مجموعة من الفعاليات الخاصة بدعوات مسبقة منها ندوة يناقش فيها نخبة من أخصائيي المكتبات بعض المفاهيم والأحكام السائدة حول المكتبات في القرن الحادي والعشرين. كما ستُبرم المكتبة العديد من اتفاقيات الشراكة ومذاكرات التفاهم، وتستضيف اجتماعاً لمجلس إدارة الشراكة بين المكتبة البريطانية ومؤسسة قطر.