مكتبة قطر الوطنية تحتفي بفن الخط العربي بأسبوع من الفعاليات الخاصة

الدوحة، قطر – 2 نوفمبر 2021 – يحظى فن الخط العربي بمكانة بارزة في الثقافة العربية والإسلامية، ويمزج الكلمة المكتوبة بالعاطفة الجياشة والإحساس المرهف بالجمال. تفخر المكتبة بتنظيم أسبوع خاص من الفعاليات والندوات التي تحتفي بفنون وجماليات فن الخط العربي من 6 إلى 11 نوفمبر، وتستكشف حاضره ومستقبله، وتسلط الضوء على دور الذكاء الاصطناعي في خدمة الفنون والثقافة والتراث، كما تعرض المصادر المتوفرة حول الخط العربي ضمن مجموعات المكتبة.

يبدأ أسبوع الفعاليات بفتح باب التسجيل في مسابقة الخط العربي، حيث تتواصل المكتبة مع 50 خطاطًا في قطر من المسجلين وتدعوهم لإرسال صور أعمالهم الفنية من الخط العربي، ومن هؤلاء ستختار المكتبة أصحاب أفضل 30 عملًا فنيًا للمشاركة في مسابقة المكتبة التي تُعقد في 6 نوفمبر وتتضمن جلسة إرشادية قصيرة قبل إقامة التحدي وهو كتابة عبارة معينة باستخدام أنواع مختلفة من الخطوط العربية، حيث سيعلن عن فائز واحد فقط في ختام المسابقة.

في 7 نوفمبر تنظم المكتبة بالتعاون مع كلية العلوم والهندسة في جامعة حمد بن خليفة محاضرة بعنوان «الذكاء الاصطناعي واستخداماته في الخط العربي» يقدمها الدكتور جيمز شي، الأستاذ المشارك في قسم تكنولوجيا المعلومات والحوسبة بكلية العلوم والهندسة في جامعة حمد بن خليفة، ويستعرض فيها أحدث التطورات والمستجدات في تقنيات الذكاء الاصطناعي وكيفية الاستفادة من هذه المستجدات في الفنون لا سيما فنون الخط العربي.

كما تنظم المكتبة في 11 نوفمبر جلسة تعريفية لجمهور المكتبة حول كيفية البحث عن المراجع والكتب المتعلقة بالخط العربي وفنونه في مصادر المكتبة ومجموعاتها مع تسليط الضوء على أبرز الكتب في هذا الفن الجميل.

بمناسبة فعاليات أسبوع فن الخط العربي، يقول السيد أحمد النداف، أخصائي المعلومات في المكتبة: "تلتزم المكتبة بحفظ التراث العربي والإسلامي وصونه للأجيال القادمة، ولما كان الخط العربي يحظى بمكانة خاصة في قلوبنا ووجداننا، ولأنه واحد من أرفع الفنون الإسلامية وأكثرها ابتكارًا وإبداعًا ويمثل جانبًا أساسيًا من التراث العربي على مدى عشرات القرون، فإننا نفخر بإقامة هذا الأسبوع من الفعاليات الخاصة للاحتفاء بهذا الفن الأصيل وحرصًا على دعم هذا الفن وتعزيز الوعي بدور التقنيات الحديثة مثل الذكاء الاصطناعي في تطويره، ونتطلع إلى تفاعل الجمهور بحضور هذه الجلسات والمشاركة فيها".

يختم أسبوع فن الخط العربي فعالياته في 11 نوفمبر بإقامة ندوة نقاشية بعنوان «الذكاء الاصطناعي في خدمة الفنون والثقافة والتراث» حول تأثير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي على العالم المعاصر وما أحدثته من تغييرات جوهرية وتحديات جديدة في مجالات الفنون والعلوم الإنسانية. ويناقش الخبراء المشاركون في هذه الندوة تطورات الذكاء الاصطناعي حول العالم والتداعيات الثقافية والمجتمعية واسعة النطاق المترتبة عليها، مع التركيز على الجوانب القانونية والأخلاقية.

تضم الندوة الدكتور جيمز شي، أستاذ مشارك في قسم تكنولوجيا المعلومات والحوسبة بكلية العلوم والهندسة في جامعة حمد بن خليفة، والدكتور أحمد الجمال، أستاذ في قسم علوم الحاسب بجامعة روتغرز في الولايات المتحدة الأمريكية، والسيد سيدني شيشي عطالي، محامي الملكية الفكرية والفنون في باريس، ويديرها ستيفان إيبيغ، مدير شؤون المجموعات المُميزة في مكتبة قطر الوطنية.

للتسجيل في جلسات أسبوع فن الخط العربي وجميع الفعاليات الأخرى التي تنظمها مكتبة قطر الوطنية، يرجى زيارة صفحة الفعاليات على موقع المكتبة (www.qnl.qa/ar/events).